innerpage top banner-toni
Search
Search

هل انت راض عن حياتك؟

هل انت راض عن حياتك؟

//Lulwa AlKhamees//

اهلاً يوليو …
هذا الشهر مميز بالنسبه لي لانه فيه اكمل ال ٣٥ عاما …
لطالما كنت اتساءل في صغري … يا ترى كيف س تكون حياتي في عمر ال ثلاثين ؟
في الحقيقة في بدايتها اصبت ب مرض قاسي … والحمدالله تشافيت منه … ولكني لم استسلم …
بعدها وجدت نفسي اعمل .. واخر اليوم بائسه … لا يوجد انجاز يذكر … ولا انسجام بيني وبين الجهة التي كنت اعمل بها …
الا ان قررت ان اشتري حريتي … واتحمل مسؤولية قراري ١٠٠٪؜ … ف كل قرار نتخذه قد يوجد له ثمن …
لم اقبل ان امضي بقية حياتي الى ان اتقاعد في مكان لا اشعر بالانتماء اليه …
و من هنا ابتدأت رحلتي في ال life coaching … وجدت نفسي كثيراً بالمجال … ووجدت نفسي اشتغل في الاجازة … واشتغل في الفترة المسائية وانا سعيدة وراضية … و الاهم شعرت ب قيمة ذاتي …
واليوم انا فخورة اني ب عمر ال ٣٥ عام ، طورت من نفسي و تخصصت في مجال جديد جعلني اليوم املك شركة في نفس مجالي واقدم فيها جلسات، و تم اختياري ل اكتب لكم مقالة في المجلة شهرياً …
ف نصيحتي لكم واجهوا انفسكم واسألوا انفسكم
هل انتم راضين عن حياتكم ووضعكم الحالي ؟!
< Back